قصة سالي

قصة سالي من اشهر افلام الكرتون رواية عالمية للكاتب الفرنسي ديجون بورنت

قصة_سالي-300x143.jpg" alt="قصة سالي من اشهر افلام الكرتون رواية عالمية للكاتب الفرنسي ديجون بورنت" width="300" height="143" srcset="https://i2.wp.com/www.3fnak.com/wp-content/uploads/قصة_سالي.jpg?resize=300%2C143&ssl=1 300w, https://i2.wp.com/www.3fnak.com/wp-content/uploads/قصة_سالي.jpg?w=630&ssl=1 630w" sizes="(max-width: 300px) 100vw, 300px" /> قصة سالي من اشهر افلام الكرتون رواية عالمية للكاتب الفرنسي ديجون بورنت

قصة سالي وهي اشتهرت كأفلام كرتون عن رواية عالمية للكاتب الفرنسي (ديجون بورنت) وهذه الرواية بعنوان(

a little princess) ، وأحداثها تدور حول فتاة ذات العشرة سنوات اسمها سالي والتي كانت تعيش في الهند مع

والديها ، ثم انتقلت لتعيش مع والدها في لندن بعد وفاة والدتها جراء إصابتها بمرض خطير. وفي لندن التحقت سالي

بالمدرسة الداخلية للبنات والتي تركها فيها والدها وعاد إلى موطنه الهند ليكمل عمله مع صديقه الذي كان يملك

منجماً للألماس والذي اشتهر بتجارة الألماس في الهند. وفي أثناء وجود سالي في هذه المدرسة كانت صاحبة

المدرسة تهتم فيها اهتماماً كبيراً بسبب ما تعرفه عن ثروتها وعن عمل أبيها في المنجم ، ولكن هذا الإهتمام لم يدم

طويلاً بسبب وفاة والدها الذي أصيب بالمرض بسبب العدوى التي أخذها من صديقه وتركها وحيدة وسط الهموم

والأحزان.

قصة سالي من اشهر افلام الكرتون رواية عالمية للكاتب الفرنسي ديجون بورنت

تعريف بشخصيات القصة سالي كرو وهي بطلة القصة ، وهي فتاة ذكية للغاية لكنها تعرف مرارة العالم الحقيقي

القاسي ، حيث أظهر العالم قسوته بوجهها بدءاً برحيل والديها عن الحياة إلى العالم الآخر ، إلا أنها بذكائها استطاعت

أن تتصدى للصعوبات الحياة التي كانت تواجهها بكل ما أوتت من قوة وعزم من خلال مساعدة أصداقائها الذين كانت

تصادفهم في طريق حياتها الوعر. الآنسة منشن وهي صاحبة السكن في مدرسة سالي الداخلية ، وهي مرأة

قاسية القلب ولا يهمها شيء إلا المال ، وهذا هو السبب الوحيد الذي دفعها للإهتمام بسالي الصغيرة ، ولكن بعد أن

فقدت سالي والدها ساءت معاملة الآنسة منشن لها وجعلتها خادمة لباقي الطالبات. الآنسة إيميليا وهي أخت

الآنسة منشن الصغرى ، وهي بعكس أختها الكبيرة ، فقد كانت طيبة ورقيقة القلب وليس لها أي سلطة في اتخاذ

القرارات أو حتى الإعتراض عليه ، ولكنها لم تبقى على هذه الشخصية خصوصاً في نهايات القصة ، فقد أحست بأن

أفعال أختها أصبحت مبالغة أكثر من اللازم والتي كادت أن تضيع ما ورثتهما وهو (سكن الطالبات) ، وأرجعت الأمور

إلى ما كانت بسبب عفو سالي الصغيرة عن أفعال الآنسة منشن معها. لافينيا وهي فتاة من فتيات السكن ، ذات

شخصية متكبرة ومتسلطة وهي العدوة الأولى والوحيدة لسالي ، وبدأت حقدها عليها منذ ساعة وصولها ،

اقرأ المزيد من القصص

قصة شعر فكتوريا قصة فيكتوريا ملكة بريطانيا العظمى وايرلندا والهند سابقا حصريا