ازالة الندوب وآثار حب الشباب

ازالة الندوب وآثار حب الشباب صار ممكناً مما يؤثر سلباً على الحالة النفسية للفرد

ازالة الندوب وآثار حب الشباب صار ممكناً مما يؤثر سلباً على الحالة النفسية للفرد

ازالة الندوب وآثار حب الشباب صار ممكناً مما يؤثر سلباً على الحالة النفسية للفرد

هنالك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من مشكلة الندوب والبقع الداكنة التي تنتشر على مناطق مختلفة في الجسم خاصةً منها منطقة الوجه،

مما يؤثر سلباً على الحالة النفسية للفرد خاصة، ولعل أكبر نسبة تعاني من هذه المشكلة نجدها في فئة الشباب، الذكور منهم والاناث، لكن لماذا

ذلك؟

يتعرض معظم المراهقين الى تغييرات فيزيولوجية وهرمونية عند مرحلة المراهقة، مما يؤدي عند الكثير منهم الى ظهور مشكلة حب الشباب،

وبالرغم من معالجة هذا المشكلة بالحبوب والمراهم،

الا أننا نجد العادات السيئة لدى المراهقين تتسبب في مشاكل لم يكن لها حل في السابق،

أتحدث هنا عن لمس الوجه ومحاولة ازالة هذه الحبوب من دون تعقيم …الخ،

مما يؤدي الى ظهور علامات وندبات وآثار تستمر حتى بعد زوال حب

الشباب، فما هو الحل يا ترى لعلاج هذا المشكل العويص؟

ينصح أطباء الجلدية في مركز سيلكور باللجوء الى أحدث تقنية تم التوصل اليها عن طريق تقنية تجديد البشرة بالليزر

ازالة الندوب وآثار حب الشباب صار ممكناً مما يؤثر سلباً على الحالة النفسية للفرد

 

ما هي هذه التقنية؟

تنتشر تقنية تجديد البشرة بالليزر في أنحاء العالم بشكل واسع على اعتبارها وسيلة فعالة لإزالة الندوب و محاربة علامات التقدم بالسن عبر القضاء

على التجاعيد العميقة عنها إضافةً إلى تجديد خلايا البشرة و إزالة شبه تامة للندوب والتقليص من ظهور الندبات الناتجة عن حب الشباب، بالاضافة

الى تجديد البشرة وإزالة البقع الداكنة وتصغير مسام البشرة المفتوحة

من دون جراحة

تتمثّل أهمية هذه التقنية في إحداث التغيرات المطلوبة دون تدخل جراحي،

ويسبق اتباع هذه الإجراءات وضع كريم تخدير على البشرة حتى لا يشعر

المريض سوى بحرارةٍ بسيطةٍ خلال جلسة العلاج، تستخدم هذه التقنية شعاع الليزر المجزأ الذي يبث أعمدة حرارية دقيقة في عمق البشرة، مما

يساعد على التخلص من الخلايا القديمة وتحفيز إنتاج الكولاجين،

خلافاً للطرق الظاهرة المعتمدة قديماً التي كانت تترك آثاراً جانبية بسبب إزالة كاملة

فوائدها

يزيل الليزر المجزأ اجزاءً من البشرة تاركاً بينها اجزاءً صحيحة،

مما يساهم في التعافي بسرعة أكبر و العودة الى الحياة الطبيعية وتستمر نتائج تجديد

البشرة بالظهور حتى بعد ستة أشهر،

وتظهر نتائج تجديد البشرة بوضوح مباشرة بعد العلاج خلال الأشهر التي تعقبه، وذلك عبر الإنتاج المستمر

للكولاجين

 تابعي لمعرفة المزيد من الوصفات الجديدة

 

Advertisements