بعثت سائلة، رسالة لبرنامج «كلام من القلب»، تشكو فيها سوء أخلاق «خالها»، منوهة بأنه يُريد مُعاشرتها وهي تخشى على نفسها منه.
من جانبه، قال الشيخ سالم عبد الجليل، وكيل وزارة الأوقاف سابقًا، إن من يفعل ذلك «حيوان أقرب منه إلى البشر»، مؤكدًا أن هذه الأفعال شاذة على المجتمع الإسلامي.
وأكد عبدالجليل، خلال لقائه ببرنامج «كلام من القلب»، المُذاع على فضائية «الحياة 2» أن من يريد فعل الفاحشة مع محارمه أو أحدًا منهم «بهيم» وليس إنسانًا، مشيرًا إلى أنه لو طبقت الشريعة سيُقتل ولا يُرجم فهم ذئاب.
وأوضح وكيل وزارة الأوقاف الأسبق، أنه يجوز للفتاة قطع صلتها بخالها ولا تذهب إليه وحدها، منوهًا بأن البر واجب لذوي الرحم ما لم يترب على القرب منهم ضرر.